مصطفى الفقي : صالون مكتبة الإسكندرية ينعقد كل ثلاثة أشهر

   أحمد فضل شبلول( ميدل ايست أونلاين: )

دعت مكتبة الإسكندرية مثقفين، وباحثين، وشعراء وأدباء لحضور "صالون الإسكندرية"، حيث تنظم أولى اجتماعاته يومي 12 و13 سبتمبر الجاري تحت عنوان "مستقبل القوى الناعمة المصرية".
وأكد الدكتور مصطفى الفقي؛ مدير المكتبة، أن الصالون سوف ينعقد كل ثلاثة أشهر بشكل غير تقليدي لبحث قضايا ثقافية وفكرية دوليًا وإقليميًا ومحليًا، من خلال دعوة علماء ومثقفين من الداخل والخارج بهدف مناقشة أفكار ومقترحات سياسات لصالح الشعب المصري، ودعم الدولة المصرية.
وأضاف أن المكتبة وجهت الدعوة إلى عدد من المثقفين والشخصيات العامة من كافة الآراء والاتجاهات، وتقدم منبرًا لكل صاحب رأي طالما أنه ينطلق من أرضية وطنية.
يشمل الصالون في اجتماعه الأول طرح عددًا من القضايا الأساسية، من بينها دعوة المفكر الأميركي أوس جنيس لإلقاء محاضرة افتتاحية عن التحديات التي تواجه الحرية في الولايات المتحدة، وهو من الأكاديميين المرموقين، ينحدر من عائلة ايرلندية عريقة، واستكمل دراساته العليا في بريطانيا، ويعيش في الولايات المتحدة وله أكثر من ثلاثين كتابا في المواطنة، والمدنية، والحرية والمسئولية، ومعروف بآرائه النقدية للحياة الأميركية.
ويشمل برنامج "صالون الاسكندرية" أيضًا حلقات نقاشية متوازية حول أدب وفن الإسكندرية، يشارك فيها عدد كبير من كتاب وأدباء وشعراء الثغر، وفي اليوم الثاني يجرى نقاش موسع حول "مستقبل القوة الناعمة في مصر"، بهدف بلورة آراء وأفكار محددة تطرح على الرأي العام، وتستفيد منها مختلف مؤسسات الدولة.
يشارك في "صالون الاسكندرية" مثقفون، وشخصيات عامة، وقيادات حزبية، وإعلاميون، وأدباء وشعراء وفنانون، وحسب البيان الصادر من مكتبة الإسكندرية، فإن هناك حرصا أن يكون الصالون مناسبة ثقافية مهمة، يشارك فيها المبدعون والمثقفون من مختلف محافظات مصر، وليس فقط القاهرة أو الإسكندرية.

http://www.baladnews.com/article.php?cat=10&article=96344