facebook   twitter  youtube
الدكتور خالد غازي





أراء وكتاب
أمير تاج السر
د. لنا عبد الرحمن


أزمة أول حكومة بعد ثورة يناير

د. خالد غازي (جريدة ( صوت البلد )) الأربعاء, 19-سبتمبر-2012   10:09 صباحا

شكرا لك ..! لقد تم ارسال المقال بنجاح .
اغلاق

ارسال » أزمة أول حكومة بعد ثورة يناير
اسمك
بريدك الالكتروني
مرسل لبريد الكتروني
نص الرسالة


ارسال مقال ارسل | اضف تعليق|حفظ المقال حفظ|طباعة مقال طباعةاضف للمفضلة اضف المقال للمفضلة

 

 

 (1)

تناثرت الأخبار على مدار الأسابيع القليلة الماضية حول خطوة عنترية سيقوم بها رئيس الوزراء هشام قنديل للإطاحة بعشرة وزراء ضربة واحدة، خاصة بعد إقالة المشير طنطاوي والفريق سامي عنان، من واقع أن هؤلاء الوزراء تم اختيارهم عن طريق المجلس الأعلى للقوات المسلحة، وسرعان ما قيل أيضاً أن هؤلاء الوزراء هو الذين طلبوا إقالتهم للحاق بركب المشير والفريق، وأيضاً تبع تلك الأخبار العديد من التصريحات التي تكاثرت من كل حد وصوب تجاه الحكومة ؛ مرة بالإقالة ؛ ومرة بالتغيير الوشيك، والتي كان آخرها ما أدلى به أحد الإعلاميين من اجراء تعديل وزاري وخص حديثه بالقول: إن هناك ملفات قدمت للرئيس مرسي عن ثلاثة من الوزراء الحاليين، من المحتمل أن يضاف إليهم ملف آخر لوزير رابع، وأن الاتجاه لإقالة الوزراء الأربعة لتعيين وزراء جدد، وأن التعديل الوزاري بات وشيكاً، فالمائة يوم الأولى لحكم الرئيس مرسي قاربت على الانتهاء، في حين نفي مصدر مسئول بمجلس الوزراء وجود تعديلات وزارية مرتقبة بالحكومة خلال الأيام المقبلة، وأنه لا صحة لما تناولته وسائل الإعلام، مطالباً وسائل الإعلام تحرى الدقة فيما ينشر من أخبار عن مجلس الوزراء. ويبقى سؤال إقالة الحكومة أو إجراء تغييرات عليها .. متى ؟ ولماذا؟ 

(2)

إن إقالة الحكومات تعتصر معها حقب زمنية بها العديد من المطالب الشعبوية المشروعة التي قد يعطلها غياب المسئول المباشر الذي يتابع الملف ويأتى آخر ؛ الذي يكون في حاجة إلى الوقت الكافي لمتابعة سير الأحداث والملفات المفتوحة والمشاريع العالقة التي لم تنجز، وبالتالي تعود الوزارة أو الجهة المسئولة إلى المربع صفر. ومن جانب آخر فإن الحكومة المصرية الحالية لم تستطع اتخاذ أي قرارات حيوية في أي من القضايا المثارة والتى دوت في مصر مؤخراً وأسمعت القاصي والداني، وكان آخرها أحداث السفارة الأمريكية وما جرى من سقوط العديد من الجرحى، وعدم اتخاذ أية قرارات أو اجراءات من شأنها الرد على الفيلم المسيئ للرسول الكريم صلى الله عليه وسلم.وانتهت الأحداث إلى قرار حبس عدد من المتهمين على ذمة التحقيقات بعد أن وجهت لهم النيابة تهم محاولة اقتحام السفارة الأمريكية وتكدير السلم العام، والتعدي على الشرطة،واستخدام القوة والعنف ومقاومة السلطات، وتعطيل الحركة المرورية إلا أن المتهمين أنكروا التهم الموجهة إليهم، معللين تصادف وجودهم هناك، بالإضافة إلى ممارستهم أنشطة البيع في الميدان. كذلك فإن الملف الأمنى مازال في حاجة إلى جهود كبيرة تتمثل في إعادة الهيبة لرجل الشرطة وبناء الثقة المفقودة بين الأمن والمواطنين .. كذلك استكمال احتياجات الشرطة من السيارات والمعدات والأفراد والتجهيزات لتعويض ما تم تدميره من معدات ومنشآت وإعادة تأهيل مبانى الشرطة وأقسامها للعمل بكامل طاقتها وكذلك مبانى السجون.   

(3)

وأيضاً الاهمال والتسيب في العديد من المصالح الحكومية وارتفاع الأسعار الذى بات كابوسا يطارد المواطن أينما ذهب، فضلاً عن الفشل الذريع في معالجة المشكلات المتعلقة بمظاهر الاعتصامات والاحتجاجات التي حاصرت الشارع من كل الفئات بلا استثناء، والتى كان أشهرها إضراب المضيفيين الجويين وما لحق بوزارة الطيران من خسائر فادحة نتيجة تعطل  حركة الطيران ، وكذلك إضراب المعلمين الذين امتنعوا عن الدراسة حتى تتم زيادة رواتبهم وتوفيق أوضاعهم، بالإضافة إلى حالات التعدي على مرافق الدولة من قطع خطوط السكك الحديدية، ومشكلة الكهرباء ما زالت تئن في العديد من المناطق المهمة في مصر، وأيضاُ الشلل المرورى الكامل، وقطع طرق والاضرابات الفئوية،وحوادث الطرق التى تكلف الدولة ملايين الجنيهات سنوياً. فقطاع المرور يحتاج إلى حلول حقيقية وخطط تطوير فاعلة.

 أيضاً الملف الاقتصادى الذي يعد من أهم المشكلات التي تمس المواطن بشكل مباشر، وأصبحت الحاجة ملحة إلى قرارات حكومية سريعة وفورية، لاحتواء غضب المواطنين وتقليل الاحتجاجات الفئوية، ومن الملفات المعلقة قرار رفع سعر رغيف العيش لتحسينه، والتصدي للسوق السوداء للدقيق والمخابز، وأزمة أسطوانات الغاز المرتبطة ارتباطاً وثيقاً بأزمة المخابز ورغيف الخبز، والتي علق عليها أحد الوزراء بقوله: " من الصعب جداً أن يعطى أى وزير أكثر مما أعطيت نتيجة لتعقد المشكلات وتشابكها.. وأيضاً ملف الدعم وكيفية وصوله لمستحقيه، وارتفاع أسعار السلع بشكل جنوني، في ظل انخفاض دخل الفرد،  أليس هذا من أولويات الحكومة؟ إن المواطن لا يهتم بالخطط طويلة المدى بقدر ما يريد أن تكون الحلول مرتبطة بواقعه وحياته اليومية. جميعها مشكلات قديمة حديثة تخمد أحياناً بسبب الاعتياد عليها ؛ لكنها تظهر وتطفو فوق السطح بصورة أكبر وأضخم من سابقاتها.

(4)

ولكن من الضرورى القول: إن تشكيله أول حكومة مصرية بعد الثورة كانت تعكس بشكل واضح ميزان القوى بين الرئيس محمد مرسى والمجلس الأعلى للقوات المسلحه، وكذلك تكشف عن استراتيجيه جماعة الإخوان المسلمين في تغيير ذلك التوازن، حيث احتفظت الحكومه الجديدة بسبعه وزراء بما فيهم هشام قنديل من الحكومه السابقة التي عينها العسكر، بجانب خمس وزارات أعطيت للإخوان وعدد آخر للثوار، إلا أن الحقائب السيادية احتفظت بها شخصيات مرتبطه بالنظام القديم مثل الدفاع والداخلية، والملاحظ أن بها توليفة غريبة، حيث مازال عدد من شخصيات النظام القديم يحتفظون بمناصب مهمه فيها.

إن اختيار الرئيس محمد مرسي لـ "هشام قنديل" كرئيس للحكومة يماثل حالة الحكومة التكنوقراط التي مثلها أحمد نظيف رئيس الوزراء الأسبق مع الرئيس السابق، إذ من الضروري لرئيس الوزراء أن يكون صاحب رؤية سياسة خاصة، وعليه ألا يكتفي فقط بتنفيذ مشروع الرئيس، وتحقيق أهداف الثورة، فهناك العديد من الملفات الشائكة التي تحتاج إلى تدخل فورى وعاجل وحلها، ولا يكون المقصود من هذا كله التخديم على أفكار جماعة الاخوان المسلمين وذراعها السياسية حزب الحرية والعدالة ومكتب الارشاد، فتلك الحكومة التي تسببت في انقسام الإسلاميين عند الإعلان عنها لابد أن تكون مدنية بالدرجة الأولى، وأن تترك هوامش القضايا وتقوم بالنظر إلى العمق حتى تداوي جراح المصريين التي تنتظر العلاج.

 

 

 

 

 

 

 

 

   

التعليقات






شكرا لك ..! سوف يتم عرض التعليق بعد التدقيق .



   

الارهاب الالكتروني الارهاب الالكتروني

ماذا نعني بالإرهاب الإلكتروني؟ Electronic Terrorism هذا المصطلح ارتبط بالإنترنت، ويعني محاولة مجموعة من المهتمين والبارعين في التكنولوجيا التفاصيل

الإنترنت أول سلطة بدون حكومة الإنترنت أول سلطة بدون حكومة

الطفرة التكنولوجية التي أنتجت أجهزة الحاسبات اعتبرت ثورة أحدثت تغيرات جذرية ، ليس في طريقة الانتاج ، ولكن في حياة البشر بما أدخلته من تغيرات في نظم التفاصيل

الارهاب الالكتروني الارهاب الالكتروني

ماذا نعني بالإرهاب الإلكتروني؟ Electronic Terrorism هذا المصطلح ارتبط بالإنترنت، ويعني محاولة مجموعة من المهتمين والبارعين في التكنولوجيا التفاصيل

أسألوا أمريكا : لماذا صنعت داعش ؟ أسألوا أمريكا : لماذا صنعت داعش ؟

حين غزت القوات الأمريكية العراق في عام 2003م دمرت مقدرات البلاد، ومؤسسات الدولة ككيان مادي ومعنوي ، وقضت السياسة العسكرية الأمريكية وقتها بتسريح التفاصيل

داعش .. لماذا توقفت عن مشاهد هوليود ؟! داعش .. لماذا توقفت عن مشاهد هوليود ؟!

لماذا توقفت داعش عن تصوير جرائمها ضد من يقع من ضحايا في يدها؟ هذا السؤال يطرح نفسه الآن، لكن قبل هذا السؤال تداول مراقبون لسلوك داعش أن نفس التفاصيل

الاغتيالات على طريقة الإخوان الاغتيالات على طريقة الإخوان

منذ نشأة جماعة الإخوان المسلمين التي أسسها الشيخ حسن البنا عام 1928، كان العداء للقضاء والتشكيك في نزاهته راسخا لا يتزحزح، وكان الاغتيال أحد التفاصيل

مجلس النواب والشرعية الدستورية مجلس النواب والشرعية الدستورية

خلال الجلسات الإجرائية لمجلس النواب بدا للمصريين المتابعين للجلسات أن أعضاء البرلمان يحاولون ، من خلال مشهد صاخب يغلب على أدائه المبالغة ، التغلب التفاصيل




رسائل كافكا إلى ميلينا عشق بلا لقاء رسائل كافكا إلى ميلينا عشق بلا لقاء
في عام 1997 ظهرت “رسائل كافكا إلى ميلينا” باللغة العربية وقد ترجمها الدكتور الدسوقي فهمي عن الهيئة العامة...
الشارقة للكتاب 2017 يستضيف كتابا عالميين الشارقة للكتاب 2017 يستضيف كتابا عالميين
يستضيف معرض الشارقة الدولي للكتاب في دورته الـ36 التي تنظمها هيئة الشارقة للكتاب خلال الفترة من 1-11...
"الخال" .. راعي الغنم وحرامي الرمان
طالبت الإعلامية نهال كمال أرملة الشاعر الراحل عبدالرحمن الأبنودي في الاحتفالية التي نظمها بيت السناري الأثري...
الثورة الرابعة الثورة الرابعة
وأنا أواصل قراءة الكتاب الرائع الصادر نهاية سبتمبر/أيلول 2017 لمؤلفه لوتشيانو فلوريدي، وترجمة لؤي عبد المجيد...
إذا أخبرت أحدا في الشارع أنها كاتبة، سيسأل إذا أخبرت أحدا في الشارع أنها كاتبة،
باتت الكثير من الكاتبات العربيات مكتفيات بالنشر الإلكتروني، لكنهن في هذا الفضاء كما يبرزن يختفين، ويعود...

هل تتوقع ان تستجيب قطر لمطالب الدول المقاطعة لها؟

نعم
لا
ربما






جريدة صوت البلد

© جميع الحقوق محفوظة لموقع جريدة صوت البلد 2017