facebook   twitter  youtube
الدكتور خالد غازي





أراء وكتاب
أمير تاج السر
د. لنا عبد الرحمن


الشعر اليوناني .. محاولات للتحرر من الرّمز التاريخي

قيس مجيد المولى () الأحد, 12-نوفمبر-2017   02:11 صباحا

شكرا لك ..! لقد تم ارسال المقال بنجاح .
اغلاق

ارسال » الشعر اليوناني .. محاولات للتحرر من الرّمز التاريخي
اسمك
بريدك الالكتروني
مرسل لبريد الكتروني
نص الرسالة


ارسال مقال ارسل | اضف تعليق|حفظ المقال حفظ|طباعة مقال طباعةاضف للمفضلة اضف المقال للمفضلة

الدلالات الوجدانية في الشعر اليوناني الحديث دلالات متنوعة وعديدة وهو الشعر الذي يمكن وصفه بأنه الشعر الذي احتفظ ببيئته حيث عبر عن موروثه ووقائعه اللاحقة بما ينسجم مع موجوداته من طبيعته وموجوداته من مجمل الأحداث السياسية والإجتماعية والإقتصادية.
وقد نجح الشعراء اليونانيون إلى حد ما في الفصل بين العامل الوجداني والعوامل التي ذكرتها إذ تسيدت العاطفة بقدر محسوس على البعد الفكري والمعرفي الصرف ويمكن أن يَسمعَ المتلقي أصوات السيوف والدروع والعربات والمنجانيق من خلال أثمار الفاكهة أو من خلال القُبل أو بين أعراش العنب والزيتون.
فهم قدموا شيئاً بدلالة شيء آخر، فمفردات مثل (الخنجر - طعنة – مريع - خروس حارس العالم الآخر- المركبات – الأوغاد - الأباطرة.. وغيرها من تلك المفردات المستخدمة في نصوصهم تقابلها مفردات أخرى لصيقة قد تكون بالنقيض منها لكنها تكشف عن الإثراء في الإختيار لأي من مكونات النص الشعري وفق تأسيس نمط زماني معين يجمع بين الموروث ومبتغى النص الشعري فتجد من المفردات النقيضة لتلك التي ذكرناها (مدهون بالشهد أنتَ - أزهار الزنبق – هيا للحصاد - ملاك مجنح ليس من السماء - المقدس الفضي - عرائس البحر - أفروديتي – أشعة الحرية - غصن مورق - صخرة ذات جذور...).
وكل هذا الإستخدام بما يليق به من معنى يحيلك إلى إن لغة الإيصال لديهم تستقر على أمكنة معلومة، وهذا المكوث يمنحهم فرصة للتسلي في لعبة قبول اللغة المستخدمة ثم المناورة بها مع ما يتهيأ من المخيلة لحظة استحضار العوامل المساندة عند البدء بعملية الإنتاج خاصة أن الآلهة ورموزها على قدر من الفعالية في نصوصهم فهي أحيانا جُبهم في الظلمات وقداسُهم في النور.
ويعني هذا أن اللحظة الأسطورية لحظة فاعلة وليست رجوعاً إستذكارياً ضمن عملية آليه تقتضيها أحيانا سياقاتُ النص عند الولوج لعالم تاريخي ما، لا يمكن تجريد زمانيته إلا بالعودة لما ينسجم من الحكايا القديمة مع مضمون الإشارات التاريخية.
ولعل هذا التحرر رغم ما تزخر به الفاعلية الشعرية اليونانية من المئات من التلميحات للأفعال الأسطورية وللمفردات الملاصقة لها ذات الدلالات الأخروية والتي تزخر بالشر والموت والثأر؛ لعل هذا التحرر قد تَرمزَ بفعل الإستخدام المنظور للمشهد الكوني البصري الذي تتمتع به بلاد الأغريق فهم يرون أن الحياة ليست خالية من الجمال أينما وجهوا وجوههم على سطح الأرض أو في أعماقها أو إن رفعوا روؤسهم نحو السماء، جددوا ذلك حين إنتقلوا بمفرداتهم صوب المفردة المتحركة والتي تنسجم مع مناخ البيئة (جناحان – تُغطى العظام بموسيقى - رحمة الأرض في جذور أشجار السرو - براعم زهور خالدة - مياه بلورية - ثغرك الذهبي - أحبك ألاف المرات - ... )
ولعل إنتقالاتهم تلك من مفردات إلى أخرى كونهم ينقلون النص من مساحة طقس مختلف إلى طقس أخر في بيئة واحدة لأنهم إلتصقوا بمفرداتهم أكثر من ذلك عندما جعلوا هذه المفردات عناوين لنصوصهم تجد ذلك لديميرتيوتيسا وباباذيتاس ذيمتريوس وفليراس روموس وكفافيس كونستندوس وعشرات غيرهم من الشعراء المحدثين اليونانيين.
إن الشعر اليوناني عريق منذ عهد هوميروس وتمكن رواد الحداثة اليونانيون من إضافة عراقة جديدة إليه لأنهم تمكنوا من أشيائهم التي اختاروها.

   

التعليقات






شكرا لك ..! سوف يتم عرض التعليق بعد التدقيق .



   

الاستشراق تزوير .. الأصول الثقافية في الشرق الاستشراق تزوير .. الأصول الثقافية في الشرق

قال كافافيس شاعر الإسكندرية: عندما تشرع عائداً الى ايثاكي لا تتعجل ... تمنَّ أن تكون الرحلة طويلة ... مليئة بالمغامرات، غنية بالمعلومات ... فمثل التفاصيل

الشعر اليوناني .. محاولات للتحرر من الرّمز التاريخي الشعر اليوناني .. محاولات للتحرر من الرّمز التاريخي

الدلالات الوجدانية في الشعر اليوناني الحديث دلالات متنوعة وعديدة وهو الشعر الذي يمكن وصفه بأنه الشعر الذي احتفظ ببيئته حيث عبر عن موروثه ووقائعه التفاصيل

حين تقرأ أميركا الشعر العربي المترجم حين تقرأ أميركا الشعر العربي المترجم

لم أكنْ أتخيل أنْ تحتفيَ دار للنشْر بمؤلف، كما فعلت دار النشْر الأميركية BOA، التي أصدرتْ أخيراً ديواني «منارة للغريق» باللغتيْن العربية والإنكليزية. التفاصيل

الشاعِرُ وَالصوفِي الشاعِرُ وَالصوفِي

إذا كان الصوفي يرى بعين الغوص في الذات، الذوق والكشف لتحقيق الحلول والفناء في الذات الإلهية، وتمزيق ظلماتها وستائرها، التي تخفي أسرارها وحقائق التفاصيل

الحداثة الشعرية تستوعب الأسطورة والرمز بشكل جديد الحداثة الشعرية تستوعب الأسطورة والرمز بشكل جديد

قهرت الحداثة الشعرية ما كان مكتنزنا في النسيج الشعري القديم وفي المقابل فقد اكتشفت حدود الفهم والمقبولية في اللغة إن بقيت على حالها قديما أو ما تم من التفاصيل

ذكرى ذكرى "هاري بوتر"

عشرون عاما مرت منذ أصدرت الكاتبة البريطانية ك. ج. رولينغ كتابها الأول من سلسلة «هاري بوتر»، التي ستغدو شهيرة بعد ذلك، وتباع نسخها الورقية وغير التفاصيل

منابع الحكاية منابع الحكاية

منذ فترة أرسل لي الزميل الروائي حامد الناظر صاحب رواية «نبوءة السقا» صورة من مكان ما في مدينة طوكر، أقصى شرق السودان قريبا من الحدود الإريترية، التفاصيل




كائنات لنا عبد الرحمن في «صندوق كرتوني يشبه الحياة» كائنات لنا عبد الرحمن في «صندوق كرتوني
على رغم أن شخصيات قصص الكاتبة اللبنانية لنا عبدالرحمن في مجموعتها «صندوق كرتوني يشبه الحياة» (الهيئة المصرية...
شعبان يوسف : كتاب كثيرون دهستهم عجلات التهميش والنسيان شعبان يوسف : كتاب كثيرون دهستهم عجلات
كأننا نكأنا جرحا غائرا حينما سألنا الشاعر والناقد شعبان يوسف عن سبب تأخر ديوانه الأول في الصدور لخمسة عشر...
الاستشراق تزوير .. الأصول الثقافية في الشرق الاستشراق تزوير .. الأصول الثقافية في
قال كافافيس شاعر الإسكندرية: عندما تشرع عائداً الى ايثاكي لا تتعجل ... تمنَّ أن تكون الرحلة طويلة...
أسعد عرابي في معرض بيروتي أسعد عرابي في معرض بيروتي
انطلق معرضٌ استعاديٌّ للرسام والناقد أسعد عرابي بعنوان «إطفاء الجمر في الصقيع» (غاليري أيّام - بيروت)، على أن...
«النشوة المادية» كتاب لوكليزيو في ترجمة عربية «النشوة المادية» كتاب لوكليزيو في ترجمة
ترجمة عربية لكتاب «النشوة المادية» للكاتب الفرنسي جان ماري غوستاف لوكليزيو الفائز بجائزة نوبل في الآداب عام...

هل تتوقع ان تستجيب قطر لمطالب الدول المقاطعة لها؟

نعم
لا
ربما






جريدة صوت البلد

© جميع الحقوق محفوظة لموقع جريدة صوت البلد 2017