facebook   twitter  youtube
الدكتور خالد غازي





أراء وكتاب
أمير تاج السر
د. لنا عبد الرحمن


زواج المصريين بالسوريات.. رغبة متبادلة محفوفة بالأزمات

شيرين الديداموني (العرب اللندنية) الأحد, 20-ديسمبر-2015   07:12 صباحا

شكرا لك ..! لقد تم ارسال المقال بنجاح .
اغلاق

ارسال » زواج المصريين بالسوريات.. رغبة متبادلة محفوفة بالأزمات
اسمك
بريدك الالكتروني
مرسل لبريد الكتروني
نص الرسالة


ارسال مقال ارسل | اضف تعليق|حفظ المقال حفظ|طباعة مقال طباعةاضف للمفضلة اضف المقال للمفضلة

 

 المفارقات الكثيرة التي تحملها قضية زواج المصريين من اللاجئات السوريات في الواقع الاجتماعي والعالم الافتراضي، جعلتها مطروحة للنقاش لأنها يمكن أن تأخذ مسارات أخرى في المستقبل، فقد بدأت تتحول إلى مادة دسمة لبعض منظمات حقوق الإنسان الدولية، وهناك من حاولوا توظيفها لإحداث شروخ سياسية بين مصر وسوريا.

الظاهرة انتشرت مع بدء نزوح السوريين إلى مصر عام 2012، وحملت في باطنها الكثير من التفاعلات بين فتاوى التحليل والتحريم، وصولا إلى السمسرة والتجارة من وسطاء استغلوا حاجات الراغبين في الزواج والراغبات في الستر لتحقيق منافع مادية.

كما أفرزت الظاهرة في أحد جوانبها مشكلة إضافية تمثلت في تعميق أزمة العنوسة بين الفتيات، وأحيانا خراب بيوت لبعض الزوجات المصريات غير القادرات على منافسة السوريات في جمالهن وعنايتهن بالرجل.

وإذا كان تلخيص الرغبة المشتركة في الزواج بين المصري والسورية في أن الرجل أراد أن يتخلص من التكاليف الباهظة للزواج من فتاة مصرية، بما يعنيه ذلك من مهر وشبكة ومسكن مناسب مع تأثيثه، والحصول قبل كل ذلك على عمل مربح، حتى ترضى به المصرية. فإنه في المقابل، كان الزواج برجل مصري يمثل مخرجا من أزمات عديدة للفتات السورية، بداية من توفير مأوى لها ولعائلتها في بعض الأحيان، وصولا إلى تأمين إقامة شرعية ومحاولة بدء حياة جديدة بدلا من تلك التي دمّرها الصراع في سوريا.

فادية بازرباشي سورية من حلب، اعتبرت في تصريحات لـ”العرب” أن فشلها في توزيع حلوياتها السورية في القاهرة، كان سببا رئيسيا في قبولها الزواج من محاسب مصري شاب، لكن بعد الزواج اختلفت طريقة معاملته لها حيث اعتبرها كأنها “جارية” اشتراها بثمن زهيد. وهو ما دعاها إلى رفض المعاملة بهذا الشكل فرد عليها بالاعتداء بدنيا ولفظيا ما دفعها للتصميم على طلب الطلاق، وبالفعل حصلت عليه في النهاية.

وقد رصدنا حالات أخرى تشبه بازرباشي، حيث أكدت يسرا فواز أنه لا يصح تعميم رأي واحد على كل الزيجات، فالخلاف يمكن أن يحدث بين السورية والمصري، وبين المصري والمصرية أو السورية والسوري. وأرجعت عدم استمرار بعض الزيجات إلى كونها تمت من أجل المتعة، وبالتالي يحدث الطلاق سريعا، وتبقى تلك حالات فردية.

عبير الزايدي (32 سنة) من ريف دمشق، سردت قصتها فقالت إنها هربت وأسرتها من جحيم الموت ليستقروا في القاهرة، ونظرا إلى أنهم لا يملكون ما يساعدهم على مواجهة تكاليف الحياة توجهوا إلى إحدى الجمعيات الخيرية طلبا للمساعدة. وهناك تعرفت على مسنة مصرية عرضت عليها الزواج من ابنها شرط التنازل عن مؤخر الصداق والمهر، وتحت الحاجة والعوز قبلت العرض لكنها غير نادمة، لأن زوجها ظل يسعى إلى كسب ودها وإرضائها.

جميلة السيد صاحبة أحد مكاتب الزواج بنفس المنطقة، قالت : منذ بدأ السوريون النزوح إلى مصر قام المكتب بتزويج المئات من الفتيات السوريات. حيث يتم الزواج عبر دعاية يستخدمونها تشبه “المنشورات الورقية” إلى جانب صفحة للمكتب على الفيسبوك تشرح مواصفات كل فتاة، والمهر الذي تطلبه والذي يتراوح بين 2000 و7000 جنيه (بين 250 و880 دولارا).

وأشارت إلى أن الأرقام تختلف حسب الأعمار والمؤهل الدراسي، كما أن مهر الفتاة البكر يختلف عن المطلقة أو الأرملة. المكتب كما تقول جميلة، لا يزال لديه فتيات سوريات كثيرات ينتظرن العريس المناسب، وهن في زيادة بعد أن نفدت الأموال التي جئن بها من بلدهن ولم يستطعن الحصول على فرص عمل فآتجهن إليه لتزويجهن.

وعندما واجهنا صاحبة المكتب بتقرير نشره موقع “المونيتور” الأميركي منذ أيام، بأن السوريات يقعن فريسة لمكاتب سمسرة للاتجار بهن وتزويجهن عرفيا للمتعة مقابل الحصول على عمولات، ردت بعنف “أنها تبغي وجه الله وتوفيق رأسين في الحلال وستر البنات بدلا من تركهن، خاصة بعد عجز المفوضية السامية لشؤون اللاجئين عن توفير احتياجات الكثير من السوريين”.

وطبقا لتقرير المفوضية، فإن عدد اللاجئين السوريين في مصر تزايد، حيث بلغ 150 ألفا عام 2014 واستقر عند 160 ألفا بحلول عام 2015، وفقا للإحصائيات الرسمية، لكن هناك معلومات غير رسمية تقول إن عددهم وصل نحو نصف مليون لاجئ ولاجئة في مصر.

وضع اللاجئات المأساوي أثار تعاطف الباحثة الاجتماعية منال عبدالقادر، لكن تعاطفها الإنساني لم يصرف نظرها عما سببته اللاجئات من مشاكل للمرأة المصرية التي تعاني من هواجس الطلاق أو العنوسة أو الزوجة الثانية، وطالبت من يريد مساعدة السوريات بتوفير فرص الحياة الكريمة لهن وليس بتزويجهن من الرجال المصريين.

أما الخبيرة مها سليم، فتعذر الرجل المصري على إعجابه بالسوريات، حيث كشفت دراسات متخصصة أنهن من أكثر النساء ذكاء في العالم، مشيرة إلى أن السورية بمثابة 4 نساء في امرأة واحدة، فهي ابنة وأم وصديقة وزوجة، وليست لديها طلبات كثيرة في الزوج، بخلاف أنها امرأة عاشقة للجمال.

وعلى النقيض منها المرأة المصرية التي ليست لديها خطوط فاصلة في حياتها، بدليل أنها تهتم بجمالها وأناقتها عند خروجها للعمل، لكنها لا تفعل ذلك في البيت. وتحذر مها سليم، الرجل المصري من أن السورية لها مساوئها التي تتمثل في أنها شديدة العصبية إذا غضبت.

على الجانب الآخر، أكد علماء دين أن الزواج جائز شرعا إذا تحققت فيه الأركان اللازمة لعقده من إيجاب وقبول وصداق وشهود وإشهار، لكن ما يطلق عليه “زواج السترة” يشوبه البطلان كونه مشوبا باستغلال الظروف العصيبة التي تعاني منها بعض الأسر المهجّرة قسرا من بلادها.

وقال علماء الدين إن ذلك محفوف بالمخاطر، لأنها إذا كانت بكرا فهل جاءت بصحبة ولي أمرها حتى يكون زواجها صحيحا أم جاءت بمفردها؟ أم هي ثيب وتدعي أنها أرملة أو مطلقة وليست لديها أوراق لأنها لاجئة؟ وتكون الكارثة الأخرى وهي تعدد الأزواج إذا كانت متزوجة في بلادها، بالإضافة إلى مشكلة نسب الأبناء إذا كان الزواج غير موثق.

 

 

 

 

   

التعليقات






شكرا لك ..! سوف يتم عرض التعليق بعد التدقيق .



   

مصر: المشهد الثقافي والإعلامي في قبضة النظام الأمني مصر: المشهد الثقافي والإعلامي في قبضة النظام الأمني

إغلاق مكتبات، منع كتّاب، مصادرة أعمال أدبية وفكرية، إلغاء ندوات، حبس مثليين، منع موسيقيين... هكذا رسا المشهد الثقافي في المحروسة. الأجهزة قبضت التفاصيل

ندوة قاهرية عن تحولات المجتمع المصري في خمسين عاما ندوة قاهرية عن تحولات المجتمع المصري في خمسين عاما

عقدت في مكتبة البلد مؤخرا ندوة لمناقشة رواية “104 القاهرة” للكاتبة ضحى عاصي، بمشاركة الناقد يسري عبدالله، والكاتب الروائي فتحي إمبابي. بدأت التفاصيل

رمضان مصر .. الشيكا بيكا والمسحراتي رمضان مصر .. الشيكا بيكا والمسحراتي

حدث منذ فترة ليست بالبعيدة، أن تحولت أرض زراعية في الصعيد - مملوكة لأسرتنا - إلى أرض بناء، ومررنا بفترة عصيبة، فبعض أقاربنا هناك يريدون التدخل – على التفاصيل

ليلة في حب فاروق شوشة ليلة في حب فاروق شوشة

نظمت لجنة الشعر بالمجلس الأعلى للثقافة، أمسية حاشدة بعنوان "ليلة في حب فاروق شوشة" الذى رحل عن عالمنا يوم 14 أكتوبر/تشرين الأول الجارى عن عمر يناهز التفاصيل

ختام ملتقى ختام ملتقى "ليالى الشعوب" بمركز شباب الجزيرة

اختتمت فعاليات ملتقى ليالي الشعوب دورة الفنان القدير محمود ياسين تحت عنوان " شعوب ضد الإرهاب " ،وذلك فى إحتفالية كبرى على المسرح الروماني بمركز التفاصيل

في «ماسبيرو».. ولّى زمن «محدش هياخد باله في «ماسبيرو».. ولّى زمن «محدش هياخد باله

مساء الثلاثاء الماضي، وقع مبنى التلفزيون المصري «ماسبيرو» في خطأ وصفه مراقبون بالجسيم حين بثّ حوارًا قديمًا للرئيس المصري عبد الفتاح السيسي أجراه التفاصيل

الكتاب المهرجاني المصري وثقافتنا المسرحية .. تأملات وقلق الكتاب المهرجاني المصري وثقافتنا المسرحية .. تأملات وقلق

تتسارع الخطى حثيثا الى معرض الكتاب الدولي أو المحلي هنا وهناك، لدرجة أن تقطع المسافات الطويلة، البرية والجوية ان تطلب الامر، بهدف التواصل الثقافي التفاصيل




في ذكراه .. ماذا تبقى من غيفارا؟ في ذكراه .. ماذا تبقى من غيفارا؟
"ماذا تبقى من غيفارا؟” كتاب جديد، تأليف د.مسعد عربيد، وهو طبيب عربي فلسطيني الأصل ويقيم في الولايات المتحدة...
فيلم «حادثة النيل هيلتون» للمصري طارق صالح فيلم «حادثة النيل هيلتون» للمصري طارق
في فيلمه «حادثة النيل هيلتون»، الذي عُرض ضمن مهرجان لندن السينمائي (4 إلى 15 أكتوبر/تشرين الأول) يقدم المخرج...
الواقع السوري في مسرحية من دون خشبة ولا كلمات الواقع السوري في مسرحية من دون خشبة ولا
كيف يمكنك أن تقول كلّ شيء من دون أن تقول أيّ شيء في اثنين وعشرين دقيقة، من دون أن تستخدم كلمة أو ممثلاً أو...
الترجمة والمترجمون عبر التاريخ الترجمة والمترجمون عبر التاريخ
«أنا لا أعرف إن كان أحد قد كتب تاريخاً للترجمة، سيكون كتاباً طويلاً ولكنه مثير جداً للاهتمام»، هذا ما قاله...
معرض الشارقة للكتاب يستقبل مشاهير من شبه القارة الهندية معرض الشارقة للكتاب يستقبل مشاهير من
تستضيف الدورة الـ36 من معرض الشارقة الدولي للكتاب التي تنظمه هيئة الشارقة للكتاب خلال الفترة من الأول وحتى...

هل تتوقع ان تستجيب قطر لمطالب الدول المقاطعة لها؟

نعم
لا
ربما






جريدة صوت البلد

© جميع الحقوق محفوظة لموقع جريدة صوت البلد 2017